‫الرئيسية‬ سياسة فرق مجلس المستشارين تطالب بنشماس بعقد لقاء خاص لتصفية المعاشات البرلمانية
سياسة - 17 أكتوبر 2020

فرق مجلس المستشارين تطالب بنشماس بعقد لقاء خاص لتصفية المعاشات البرلمانية

الرباط- يبدو ان لعنة معاشات اعضاء البرلمان قد وصل حماها الى مجلس المستشارين بعد ان قرر مجلس النواب الشروع في تصفية معاشات اعضائه والغاء التقاعد البرلماني تحت صغط الراي العام وبعد اعلام صندوق تقاعد أعضاء مجلس النواب الذي يديره صندوق الايداع والتدبير إفلاسه منذ ثلاث سنوات.
في هذا السياق راسلت فرق الاستقلال والتجمع الوطني للأحرار والعدالة والتنمية والفريق الاشتراكي ومجموعة الكمونفيدرالية الديمقراطية للشغل، رئيس مجلس المستشارين حكيم بنشماش، مطالبة إياه بالإسراع الى عقد ندوة الرؤساء لمناقشة كيفيات تصفية نظام معاشات اعضاء الغرفة الثانية بناء على المعطيات المتوفرة لدى الصندوق المكلف بتدبير تقاعدهم خاصة في ظل الأخبار التي تروج بكون صندوق تقاعد المستشارين البرلمانيين مهدد هو الآخر بالافلاس بعد ثلاث سنوات اي عام 2023.
وإلى حد الان لا يعرف ما اذا كان بنشماس يتفاعل مع المبادرة التي تقدمت بها الفرق الممثلة بالمجلس ام سيتم انتظار ضغط الرأي العام كما حدث مع الغرفة الأولى علما ان أعضاء المجلس يستفيدون ايضا من التقاعد البرلماني منذ ان نص دستور 1996 على إنشاء الغرفة الثانية التي انتخبت أعضاء ولايتها الأولى عام 1997 والتي ترأسها الدستوري محمد جلال السعيد (1997-2000) وبعده مصطفى عكاشة من التجمع الوطني للأحرار (2000-2008) ثم المعطي بنقدور من التجمع الوطني للأحرار ايضا والذي خلف عكاشة بعد وفاته حتى 2009 فمحمد الشيخ بيد الله من حزب الأصالة والمعاصرة (2009-2015) واخيرا حكيم بنشماس من حزب الأصالة والمعاصرة ايضا الذي يتولى المنصب منذ انتخابات 2015 حتى الآن علما ان مجلس المستشارين تقلص عدد أعضائه من 270 عضوا يتم تجديد خمسي أعضائه كل ثلاث سنوات بمقتضى دستور 1996 إلى 120 عضوا يتم انتخابهم بالاقتراع المباشر من طرف الهيئات التي يمثلونها لمدة ستة سنوات حسب مقتضيات دستور 2011.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

رئيس الحكومة: لا نتخذ القرارات إلا إذا كانت ضرورية وهدفنا تجاوز الصعاب

أكد رئيس الحكومة، الدكتور سعد الدين العثماني، أن التجربة أبانت أن الإجراءات التي اتخذتها ا…