مطالب برلمانية بتوفير الأمصال المضادة لسموم العقارب والأفاعي بالمناطق النائية والجبلية

متابعة: عادل منيف

طالب الفريق النيابي لحزب التقدم والاشتراكية وزير الصحة والحماية الاجتماعية، خالد آيت الطالب، بتوفير الأمصال المضادة لسموم الزواحف السامة بالمناطق الجبلية والنائية بالمغرب خلال هذا الصيف.
وقالت عضو فريق التقدم والاشتراكية بمجلس النواب، النائبة البرلمانية نزهة مقداد، إن الانتشار الكبير للعقارب والأفاعي في هذه المناطق “يشكل خطرا حقيقيا على صحة وسلامة وحياة المواطنين”، مضيفة أن وزارة الصحة ملزمة بـ”توفير أمصال علاجية بالمراكز الصحية المختلفة للتعامل مع الحالات والمضاعفات التي تنتهي أحيانا بالوفاة، للأسف الشديد، فضلا عن ضرورة توفير سيارات الإسعاف بالعدد الكافي والتجهيزات الطبية اللازمة”.
وتساءلت مقداد عن الإجراءات التي ستتخذها وزارة الصحة من أجل “تزويد المراكز والمؤسسات الصحية بالأمصال المضادة لسموم الأفاعي والعقارب بالمناطق النائية عموماً، وبإقليم تنغير على وجه الخصوص”.
للإشارة، يسجل المغرب سنويا حوالي 25 ألف حالة تسمم بسبب لسعات العقارب و350 حالة بلدغات الأفاعي، خاصة في المجال القروي، يذهب ضحيتها زهاء 80 شخصا، أغلبهم أطفال.

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.