طبيب يمني يستخدم تقنية جديدة لإعادة الحياة لطفلة تعاني من تشوه خلقي

معكم24

في إنجاز طبي يعد الأول من نوعه في اليمن، نجح الدكتور عماد الشعيبي، استشاري جراحة العظام والمفاصل والتشوهات الخلقية، في إعادة الحياة إلى طفلة تبلغ من العمر 6 سنوات، كانت تعاني من تشوه خلقي في مفصل الركبة، أدى إلى تيبس الركبة وعدم قدرتها على الحركة وكانت تحتاج إلى عكازات للتحرك وقد تعرضت لعدة عمليات جراحية في مستشفيات مختلفة، لكنها لم تنجح في تحسين حالتها، بل أدت إلى بتر ساقها اليسرى.

بعد أن فقد أهلها الأمل في علاجها، قرروا نقلها إلى مستشفى النقيب في العاصمة عدن، حيث التقوا هناك بالدكتور عماد الشعيبي، استشاري جراحة العظام والمفاصل، الذي قدم لهم حلاً جديداً ومبتكراً باستخدام جهاز إليزاروف.

حيث قام الدكتور الشعيبي بتركيب جهاز إليزاروف، وهو جهاز خاص يستخدم لتصحيح العظام المشوهة أو المكسورة، على ركبة الطفلة، وبدأ بتحريك الركبة بشكل تدريجي ، حتى تم فرد الركبة بالكامل بعد شهر ونصف من العلاج دون الحاجة إلى جراحة تقليدية. وبعد ذلك، تم إزالة الجهاز، وبدأت الطفلة بالتأهيل الطبي والعلاج الطبيعي، حتى استعادت حركة الركبة وقدرتها على الانحناء والمشي بسهولة وثقة.

 وقد أبدت أسرة الطفلة سعادتها الغامرة بنجاح العملية، وشكرت الدكتور الشعيبي على اهتمامه وتعاونه ومهارته العالية، وقالوا إنه فتح لهم أبواب الأمل والحياة مجدداً، بعد أن كانوا يرون أن علاج ابنتهم مستحيل في اليمن.

 يعتبر الدكتور عماد الشعيبي من الجراحين المتميزين في مجال جراحة العظام والمفاصل والتشوهات الخلقية، وله خبرة واسعة حيث قام بعلاج العديد من الحالات المستعصية والمعقدة، وحقق نجاحات وانجازات باهرة في مستشفى النقيب في العاصمة عدن، بعد أن انتقل إليه من جمهورية مصر العربية.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.