شريط الأخبار

ميناء طنجة المتوسط.. إجهاض عملية نوعية للتهريب الدولي للمخدرات القوية وحجز أزيد من 8ر215 كلغ من مخدر الكوكايين

تمكنت عناصر المكتب الوطني لمكافحة المخدرات بالفرقة الوطنية للشرطة القضائية، اليوم الاثنين، من إجهاض عملية نوعية للتهريب الدولي للمخدرات القوية عبر ميناء طنجة المتوسط، وحجز ما مجموعه 215 كيلوغرام و822 غراما من مخدر الكوكايين.

وذكر بلاغ للمديرية العامة للأمن الوطني أن تنفيذ هذه العملية الأمنية تم بتنسيق مع الوكالة الفيدرالية الأمريكية لمكافحة المخدرات “DEA”، وذلك في إطار علاقات التعاون العملياتي المشترك مع السلطات الأمريكية لمكافحة عمليات التهريب الدولي لمخدر الكوكايين، وتحييد مخاطر وتهديدات شبكات الجريمة المنظمة العابرة للحدود الوطنية.

وأضاف المصدر ذاته أنه قد تم ضبط هذه الشحنات من مخدر الكوكايين ضمن حاوية كانت على متن باخرة للنقل البحري، تحمل علم دولة أوروبية، وانطلقت من أحد الموانئ بدولة البرازيل متوجهة صوب ميناء روتردام الهولندي.

وحسب البلاغ، فقد أسفرت عملية التفتيش المنجزة على متن هذه الحاوية أيضا عن حجز خمس شرائح إلكترونية لتحديد المواقع باستعمال نظام التموضع العالمي GPS، كانت موصولة بأكياس الكوكايين المهربة، بالإضافة إلى معاينة عدم مطابقة أختام هذه الحاوية للوثائق والسندات الخاصة بالبضائع التي تحملها.

وقد عهد بمهمة البحث والتحري في هذه القضية إلى المكتب الوطني لمكافحة المخدرات التابع للفرقة الوطنية للشرطة القضائية تحت إشراف النيابة العامة المختصة، وذلك للكشف عن جميع الأشخاص المرتبطين بالشبكة الإجرامية المتورطة في محاولة تهريب هذه الشحنات من مخدر الكوكايين، وكذا تحديد تقاطعاتها وارتباطاتها الإقليمية والدولية، بالتنسيق مع مكتب أنتربول الرباط.

وخلص البلاغ إلى أن فرق الكلاب المدربة للشرطة تواصل تفتيش باقي محتويات هذه الحاوية، مع إخضاعها لكشف دقيق بمعدات الرصد، وذلك للتحقق النهائي من فرضية وجود مواد محظورة أخرى داخل هياكلها.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.