تلغي الرحلات المتوجهة إلى باريس بسبب إضراب المراقبين الجويين

معكم 24

أعلنت الشركة الوطنية للخطوط الملكية ’’لارام’’، عن إلغاء عدد من الرحلات المتوجهة، إلى مطار باريس أورلي، بتاريخ 20 نونبر الجاري، بسبب إضراب المراقبين الجويين.

وقالت الشركة في بلاغ لها، إنه ’’بعد إشعار الإضراب في فرنسا المتعلق بمراكز المراقبين الجويين، والذي نقلته نقابات المراقبين الجويين الفرنسيين في 20 نونبر2023، طُلب من جميع شركات الطيران تقليل عدد رحلاتها، وعليه، تلغي الخطوط الملكية المغربية رحلاتها من وإلى باريس أورلي في 20 نونبر 2023″.

وأوضح المصدر ذاته، أنه ’’بعد إلغاء الرحلات، تدعم الخطوط الملكية المغربية عملاءها من خلال إعادة الحجز لهم على رحلات أخرى، حيث سيتلقى المسافرون رسائل بريد إلكتروني ورسائل نصية لإعلامهم برحلتهم المحدثة”.

كما  دعت الشركة ’’المسافرين الذين يحملون تذاكر من وإلى باريس أورلي، إلى التحقق من حالة رحلتهم المحجوزة والتحقق من تفاصيل الاتصال الخاصة بهم أو تحديثها عبر قسم إدارة الحجز على الموقع الإلكتروني https://www.royalairmaroc.com/ma-en/booking/manage-booking

وأشار المصدر ذاته، إلى أنه بالنسبة للعملاء الذين يحملون تذاكر للرحلات الملغاة، والذين لا يرغبون في السفر على متن الرحلات المتاحة لهم، تمنحهم الخطوط الملكية المغربية “خيارات استرداد ثمن التذكرة الملغاة، أو تغيير مجاني لتاريخ السفر، حسب المتوفر من وإلى نفس الوجهة أو وجهة أخرى من شبكة الخطوط الملكية المغربية في فرنسا، لتاريخ سفر جديد خلال 15 يومًا التالية لتاريخ الرحلة الأولي، بشرط الاحتفاظ بمدة الإقامة الأصلية”.

وأكد نص بلاغ ’’لارام’’، على أنه في حالة أي تغيير للوجهة، يجب أن يتحمل الراكب الفرق المحتمل في الضرائب.

ودعت الشركة، المسافرين الذين تم إلغاء رحلاتهم والذين لم يتلقوا تأكيدًا لرحلتهم المعادة جدولتها إلى عدم الحضور إلى المطار، والتواصل مع نقطة البيع الأولية الخاصة بهم أو مركز اتصال الخطوط الجوية الملكية المغربية لتأكيد رحلتهم المعادة جدولتها”.

وفي سياق متصل، طلبت المديرية العامة للطيران المدني، يوم أمس الخميس، من شركات الطيران تقليص برنامج رحلاتها بنسبة 20 إلى 25 في المائة، للاثنين القادم في عدة مطارات بفرنسا، إثر دعوة إضراب لنقابات مراقبي الحركة الجوية.

وطلبت من شركات الطيران التخلي عن 25 في المائة من رحلاتها للاثنين القادم في “باريس أورلي”، ثاني أكبر مطار في فرنسا، و”تولوز بلانياك”، كما تمت دعوة شركات الطيران إلى تقليل رحلاتها إلى “بوردو ميرينياك” و”مرسيليا بروفانس” بنسبة 20 في المائة.

وتتوقع المديرية العامة للطيران المدني أن يتأثر نشاط مراكز الملاحة الجوية، التي تدير الطائرات في السماء الفرنسية.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.