شريط الأخبار

الوداد الرياضي يفوز على ضيفه ماميلودي صن داونز الجنوب افريقي (2-1)

فاز فريق الوداد الرياضي على ضيفه ماميلودي صن داونز الجنوب افريقي بهدفين لواحد ، في المباراة التي جمعتهما، مساء اليوم الأحد، على أرضية المركب الرياضي محمد الخامس بالدار البيضاء، برسم ذهاب نهائي الدوري الإفريقي لكرة القدم.

وسجل هدفي القلعة الحمراء ريفالدو كويتزي (د 41 هدف ضد مرماه)، وأنس سرغات ( د 78)، فيما وقع لصن داونز عبد المنعم بوطويل (د 75 ض ج).

وانطلقت المباراة باندفاع حذر لفريق الوداد من أجل توقيع هدف السبق، فيما حاول فريق صن داونز إغلاق جميع المنافذ لمرماه، عبر تكثيف الضغط في وسط الميدان.

وحملت الدقيقة السابعة أول تهديد حقيقي للوداد على مرمى الحارس وليامز، بعد انسلال الجناح منتصر لحتيمي وتوغله داخل منطقة العمليات، لكن تسديدته اصطدمت بدفاع الفريق الخصم.

وانتظر صن داونز حتى الدقيقة (39) ليخلق أول محاولة للتسجيل بعد تسديدة قوية لمهاجمه إستيفان مرت بجانب مرمى الحارس مطيع.

دقيقتين بعد ذلك، ومن هجمة ودادية منسقة، استقبل منتصر لحتيمي كرة من العميد يحيى جبران، وتوغل من الجهة اليمنى ثم مرر كرة حاول مدافع صن داونز ريفالدو كويتزي إبعادها فأسكنها في شباكه، معلنا عن الهدف الأول للوداد الرياضي في الدقيقة 41.

وشهدت آخر أنفاس الشوط الأول خلق محاولات متتالية لفريق صن داونز من أجل العودة في نتيجة المباراة، لكن يقظة الدفاع الأحمر مكنت من التصدي لخطورة هجوم الفريق الجنوب افريقي.

وأجرى المدرب عادل رمزي تغييرا اضطراريا على تشكيلة فريقه ثوان قبل صافرة نهاية الشوط الأول، بعد تعرض منتصر لحتيمي للإصابة، وعوضه باللاعب حمدو الهوني.

وفي الدقيقة 65 ، أقدم رمزي على تغييرين على مجموعته ، في محاولة لامتصاص ضغط الفريق الخصم ، حيث دفع بمحمد أوناجم وأنس سرغات مكان عبد الله حيمود وهشام بوسفيان.

وحملت الدقيقة 70 الجديد بالنسبة للفريق الجنوب إفريقي بعد إعلان حكم المباراة عن ضربة جزاء، حولها اللاعب عبد المنعم بوطويل إلى هدف التعادل (د 75).

وبعد ذلك أقدم مدرب الوداد عادل رمزي على تغيير جديد في مركز الهجوم، ودفع بجونيور صامبو مكان الشرقي البحري في الدقيقة 78.

ومباشرة بعد هذا التغيير، ومع مجريات اللعب سدد اللاعب أنس سرغات كرة قوية أسكنت شباك الحارس الجنوب افريقي لتعلن عن الهدف الثاني للوداد الرياضي في الدقيقة 78.

وشهدت باقي مجريات اللقاء بناء محاولات من الفريقين كانت أبرزها الكرة التي سددها لاعب الوداد البيضاوي حميدو الهوني وارتطمت بالعارضة الأفقية لمرمى الفريق الضيف.

ويلتقي فريقا الوداد الرياضي و ماميلودي صن داونز، الأحد المقبل ببريتوريا، في إياب نهائي الدوري الإفريقي لكرة القدم,

وتأهل الوداد الرياضي إلى النهائي عقب فوزه على الترجي التونسي، فيما تأهل ماميلودي صنداونز على حساب الأهلي المصري.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.