شريط الأخبار

عشرات الآلاف يتظاهرون في الدار البيضاء تضامنا مع الفلسطينيين

ورفع المتظاهرون لافتات كتب عليها “الشعب يريد تجريم التطبيع” و”أوقفوا حرب الإبادة على غزة” و”أغلقوا مكتب الاتصال الصهيوني بالرباط” و”افتحوا معبر رفح”، ونظمت التظاهرة بدعوة من “الجبهة المغربية لدعم فلسطين ومناهضة التطبيع” المؤلفة من أحزاب يسارية وإسلامية.

وتحدّث منسق الجبهة جمال العسري عن “مئات الآلاف” من المشاركين، مضيفا في تصريح لوكالة فرانس برس أن حجم المشاركة “يثبت مرة أخرى أن الشعب المغربي يتحدث بصوت واحد، وهو داعم للشعب الفلسطيني”.وسار رجال ونساء وأطفال بأعداد كبيرة، مرتدين الكوفية الفلسطينية وملوحين بالأعلام الفلسطينية، في أحد الشوارع الرئيسية للعاصمة الاقتصادية المغربية.

وقالت المتظاهرة أمينة بوخلخال لوكالة فرانس برس “لقد جئنا لإظهار تضامننا مع الشعب الفلسطيني في مقاومته، وللدعوة إلى رفع الحصار عن غزة وإنهاء العدوان”.

وهتف المتظاهرون “يسقط الاحتلال” و”الشعب يريد تحرير فلسطين” و”لا للتطبيع”.

طبّع المغرب العلاقات الدبلوماسية مع إسرائيل في ديسمبر 2020 في إطار اتفاقيات أبراهام التي رعتها الولايات المتحدة.

واندلعت الحرب بين إسرائيل وحماس بعد هجوم غير مسبوق شنته الحركة الفلسطينية في 7 أكتوبر على الأراضي الإسرائيلية، وأدى إلى مقتل أكثر من 1400 شخص، معظمهم من المدنيين، وفق مسؤولين إسرائيليين.

على الأثر، بدأ الجيش الإسرائيلي بقصف قطاع غزة بلا هوادة حيث قُتل أكثر من 8000 فلسطيني، معظمهم من المدنيين، وفق وزارة الصحة في حكومة حماس.

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.