مصرع إمرأة وإصابة 39 بجروح في انقلاب حافلة تقل عمالا موسميين مغاربة في مقاطعة هويلفا جنوب اسبانيا

لقي شخص مصرعه وأصيب 39 آخرون، إصابة ثلاثة منهم خطرة، حين انقلبت حافلة تقل عمالا موسميين مغاربة الاثنين في جنوب اسبانيا كما أعلنت أجهزة الإنقاذ.

وأوضحت ان الحادث وقع قبل الفجر على طريق يبعد حوالى 50 كلم عن هويلفا، المدينة الواقعة في الاندلس.

وقالت أجهزة الإنقاذ على موقع الحكومة الاقليمية الالكتروني إن “عدد الأشخاص المصابين من جراء انقلاب الحافلة ارتفع الى 39” مؤكدة ان الحافلة كانت تقل عمالا موسميين مغاربة.

وأوضحت أن “امرأة توفيت واصيب ثلاثة أشخاص بجروح بالغة جدا، 14 بجروح متوسطة الخطورة و22 إصابتهم طفيفة”.

لم يعرف حتى الآن سبب هذه المأساة في منطقة معروفة بصناعة الأغذية الزراعية حيث تعتبر منطقة الاندلس أول مصدر أوروبي للفاكهة والخضار.

وقدمت وزيرة العمل الاسبانية يولاندا دياز في تصريحات قبل بدء مسيرات فاتح ماي “تعازيها وعبرت عن تعاطفها مع العمال ضحايا هذا الحادث الخطير جدا”.

تعتمد اسبانيا تقليديا على آلاف العمال الموسميين الأجانب في قطف الفاكهة.

وتنتج مقاطعة هويلفا وحدها غالبية محاصيل الفراولة – 300 الف طن- في اسبانيا.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.