‫الرئيسية‬ ثقافة و فن لبنان يهيمن على جوائز الدورة 12 لمهرجان الدار البيضاء للفيلم القصير والوثائقي
ثقافة و فن - 31 ديسمبر 2020

لبنان يهيمن على جوائز الدورة 12 لمهرجان الدار البيضاء للفيلم القصير والوثائقي

الرباط – هيمنت الأفلام اللبنانية على جوائز مهرجان الفيلم القصير والشريط الوثائقي في الدار البيضاء الذي عقد دورته الثانية عشر تحت شعار ” دور السينما في استكمال الوحدة الترابية” ما بين 23 و25 دجنبر 2020 وذلك عن بعد بعد استحالة عقده حضوريا بسبب استمرار انتشار جائحة فيروس كورونا.

رئيس المهرجان

وأدار المهرجان المخرج المغربي محمد المشتري فيما تكونت لجنة التحكيم من: الإعلامية اللبنانية هناء حاج والكاتب والسيناريست المصري أحمد سلام والمخرج المغربي المقيم في بلجيكا الهواري غوباري والفنانة التشكيلية المغربية ثريا هيلالي، والتي قامت بتقييم الأعمال المشاركة في المهرجان والتي استقبلتها اللجنة المنظمة من كل من: لبنان والسينغال ومصر والعراق وإيطاليا وإنجلترا والمغرب. فيما تميزت المسابقة الرسمية الخاصة بالأفلام الوثائقية بمشاركة للأفلام التي أنتجتها قناتي الميادين والجزيرة الوثائقية.
وقسمت الجوائز التي تم الإعلان عنها الى قسمين:
ففي فئة الأفلام الوثائقية، فاز بالجائزة الكبرى الفيلم الوثائقي اللبناني “عُدنا لنروي” من إنتاج قناة الميادين وإعداد وإخراج يارا أبو حيدر، فيما قسمت جائزة الإخراج بين الفيلم الوثائقي اللبناني “أباطرة الصهاريج” من إنتاج قناة الجزيرة الوثائقية وإعداد وإخراج زلفا عساف، والفيلم الوثائقي السنغالي  Posson d’or ” Poisson Africain” للمخرجين  Thomas Grand et Moussa Diop
أما جائزة أحسن موضوع للفيلم الوثائقي فعادت للفيلم العراقي “نساء في طابوق للمخرج عصام جعفر، فيما فاز بجائزة أفضل موسيقى تصويرية الفيلم الوثائقي العراقي “أحلام الجواميس” للمخرج فائز ناصر الكنعاني.
وفي فئة الأفلام القصيرة، فاز بالجائزة الكبرى الفيلم اللبناني “كش زعيم” للمخرج عادل سرحان، كما نال المخرج نفسه “عادل سرحان” جائزة أفضل إخراج عن الفيلم نفسه “كش ملك”. أما جائزة أفضل سيناريو فنالها الفيلم اللبناني “رماد” سيناريو وإخراج المخرج علي حاموش. ونال جائزة أحسن ممثل نالها فيلمين: الممثل الإيطالي Felix maritaud عن دوره في الفيلم الإيطالي La Flame، والممثل البريطاني Fabio Abraham عن دوره في الفيلم البريطاني Truth Is…، وعادت جائزة أحسن ممثلة نالتها الطفلة البريطانية Haeyley Di Bonito عن دورها في الفيلم البريطاني Mea est Ulti.

رلفا عساف 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

ماء العينيين: تقنين زراعة القنب الهندي يثير ردود فعل سلبية عند بعض شباب “البيجيدي” 

الرباط- قالت أمنة ماء العينين، القيادية والبرلمانية المنتمية إلى حزب العدالة والتنمية إن م…