‫الرئيسية‬ أخبار الساعة عباس يصف خطة ترامب بالمؤامرة وغوتيريش يتعهد بدعم خطة سلام على أساس حدود ما قبل 67

عباس يصف خطة ترامب بالمؤامرة وغوتيريش يتعهد بدعم خطة سلام على أساس حدود ما قبل 67

بدأت تتقاطر مواقف المجتمع الدولي حول اقترح ترامب، فيما بات يعرف بصفقة القرن، إقامة دولة فلسطينية تكون عاصمتها في القدس الشرقية في مسعى لتحقق انفراجة بين الفلسطينيين وإسرائيل.

ووصف الرئيس الفلسطيني محمود عباس خطة الرئيس الأمريكي للسلام في الشرق الأوسط بأنها مؤامرة وقال موجها حديثه لترامب ورئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو بأن حقوق الشعب الفلسطيني ”ليست للبيع“.

وقال عباس في كلمة أذاعها التلفزيون في رام الله في الضفة الغربية المحتلة إنه يقول لترامب ونتنياهو ”إن القدس ليست للبيع وكل حقوقنا ليست للبيع والمساومة وصفقة المؤامرة لن تمر“.

من جهته، قال رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو اليوم الثلاثاء إن خطة السلام الأمريكية تقضي بأن تكون العاصمة الفلسطينية المقترحة في ضاحية أبو ديس على أطراف القدس.

وأضاف نتنياهو للصحفيين بعد أن قدم الرئيس الأمريكي دونالد ترامب خطته للسلام إن الولايات المتحدة تعترف بالقدس عاصمة غير مقسمة لإسرائيل.

وفي نفس السياق، رفضت جماعة حزب الله اللبنانية المدعومة من إيران الخطة ووصفتها بأنها وسيلة للقضاء على حقوق الفلسطينيين واتهمت دولا عربية بالمشاركة في ”صفقة العار“ التي ستكون لها انعكاسات بالغة السوء على المنطقة.

وقالت الجماعة في بيان إن ”مشروع التوطين المندرج في إطار هذه الصفقة لهو من أبرز المخاطر الماثلة للعيان والتي تهدف إلى الإطاحة بحق العودة وحرمان الشعب الفلسطيني من حقوقه في أرضه وترابه

وتصفية القضية الفلسطينية من ذاكرة أبنائها والعمل على خلق توترات اجتماعية وديموغرافية وفتن… لا تخدم سوى مصالح العدو وأهدافه التوسعية“.

في حين، قال متحدث باسم الأمين العام للأمم المتحدة في بيان تلاه بعد إعلان الولايات المتحدة عن خطتها للسلام في الشرق الأوسط إن الأمين العام أنطونيو جوتيريش يتعهد بمساعدة إسرائيل والفلسطينيين على التوصل إلى سلام قائم على قرارات المنظمة الدولية والقانون الدولي والاتفاقات الثنائية ورؤية الدولتين بناء على حدود ما قبل 1967.

وكان مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة أصدر قرارا قبل شهر من تولي الرئيس الأمريكي دونالد ترامب السلطة في يناير 2017 دعا فيه إلى انهاء المستوطنات الإسرائيلية بتأييد 14 صوتا وامتناع إدارة الرئيس الأمريكي السابق باراك أوباما عن التصويت.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

دوري أبطال إفريقيا: الوداد الرياضي يحقق العلامة الكاملة ويحافظ على الصدارة

الدار البيضاء- محيي الدين محمد تمكن نادي الوداد الرياضي مساء يوم السبت بملعب محمد الخامس ب…