‫الرئيسية‬ اقتصاد حينما يتنكر اجتماع مجلس إدارة “أنابيك” الأخير للحقوق المشروعة للعنصر البشري!!
اقتصاد - 28 فبراير 2021

حينما يتنكر اجتماع مجلس إدارة “أنابيك” الأخير للحقوق المشروعة للعنصر البشري!!

قال محمد أمكراز، وزير الشغل والإدماج المهني، إن المعطيات الخاصة بالتصريحات الأجرية لدى الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي تفيد بأن النشاط الاقتصادي بدأ يتعافى تدريجيا، مما يؤشر على أن سوق الشغل سيعرف في المستقبل القريب انتعاشا نسبيا مقارنة مع الفترة الحالية.

وأضاف في البلاغ، الذي حصل موقع “معكم 24” بنسخة منه، الصادر عن اجتماع المجلس الإداري للوكالة الوطنية لإنعاش التشغيل والكفاءات برسم الدورة الثانية من سنة 2020، الذي التأم الأربعاء الفائت بمقر الوزارة بالرباط، أن الدور الذي تلعبه الوكالة في تنشيط سوق الشغل وتنفيذ السياسة الحكومية للنهوض بالتشغيل ببلادنا من الأهمية بمكان خصوصا في الظروف الراهنة التي تستدعي جهودا أكبر.

وأكد البلاغ أنه تم في هذا الاجتماع، الذي خصص لتقديم والمصادقة على برنامج عمل الوكالة لسنة 2021 وكذا تقديم وحصر ميزانيتها برسم نفس السنة وإخبار أعضاء المجلس الإداري باتفاقيات الشراكة المبرمة من طرف الوكالة في الفترة ما بين الدورة ألأولى والثانية لسنة 2020، على الاستراتيجية الاستباقية لبلادنا، التي وصفها بالناجحة، بأنها مكنت من تدبير الجائحة واتخاذ عدد من التدابير والإجراءات للتخفيف من آثارها الاجتماعية والاقتصادية وتعزيز القدرة الشرائية للمواطنين والحفاظ على مناصب الشغل، الشيء الذي جعل المغرب يسجل خسائر أقل بكثير من بلدان كثيرة على المستوى الاقتصادي و كذلك على مستوى مناصب الشغل.

وأشار المصدر ذاته، أن السيد عبد المنعم المدني، المدير العام للوكالة الوطنية لإنعاش التشغيل والكفاءات، قدم عرضا مفصلا عن برنامج عمل الوكالة برسم سنة 2021، حيث أكد على أنه يرتكز على رؤية جديدة تروم جعل الوكالة مرفقا عموميا للقرب، شاملا ودامجا من خلال تعزيز موقعها الذي وصفه بالريادي والرفع من قدرتها على تقديم خدمات جيدة تستجيب لحاجيات مختلف الجهات والأقاليم، بالإضافة إلى كل فئات المواطنين.

 وأوضح عبد المنعم أن برنامج عمل الوكالة يتكون من 35 مشروعا يشتمل على 204 إجراء عملي لتنزيل خمس توجهات استراتيجية أساسية تهم ضمان مواكبة نشيطة وعن قرب لفائدة المشغلين من أجل تلبية حاجياتهم من الموارد البشرية، وتقديم خدمات دامجة لجميع فئات الباحثين عن شغل، وتعزيز وتقوية دور الوكالة في تنمية التشغيل الذاتي كمسلك مميز لإدماج الشباب اقتصاديا، وتطوير برامج الانتقائية والشراكة من أجل تدبير ترابي فعلي وتحقيق خدمة شمولية، وأخيرا تبني حكامة تهدف إلى تحقيق الفعالية والنجاعة تستند على قيم المرفق العمومي.

وشدد البلاغ على أنه في اختتام أشغال اجتماع المجلس الإداري للوكالة الوطنية لإنعاش التشغيل والكفاءات تمت المصادقة على القرارات المقدمة بجدول الأعمال.

وفي كلمته الختامية، أبرز البلاغ أن الوزير أمكراز قد نوه بالمجهودات المبذولة من طرف كل أطر ومستخدمي الوكالة إن على المستوى الترابي أو على المستوى المركزي، الشيء الذي مكن من تحقيق جميع الأهداف المسطرة برسم سنة 2020 .

لكن، وبعيدا عن مفردات التنويه التي جاءت على لسان سعادة الوزير الوصي بالمجهودات التي بذلتها الموارد البشرية للوكالة المذكورة، وقريبا من تجاهل مديرها للعنصر البشري يجعل متتبعي شؤون الوكالة يطرحون مجموعة من الأسئلة حول ماذا فعلت أو ستفعل الوكالة بخصوص العنصر البشري الذي ربما سقط سهوا من برنامج العمل المقدم من طرف مدير الوكالة خلال انعقاد مجلسها الإداري الأخير، خاصة أن هذا العنصر يعد قطب الرحى في تنفيذ هذا البرنامج الذي كشف عن تضاريسه خلال هذا الاجتماع حيث فضل الاختباء وراء الأرقام وسرد عدد الاتفاقيات التي أبرمتها الوكالة في تنكر سافر لمطالب المستخدمين وحقوقهم المشروعة.     

وفي ما يلي نص البلاغ:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

توقيت حظر التنقل الليلي على الصعيد الوطني يجبر مساجد المملكة على إلغاء صلاة التراويح

يجري حاليا تداول مقطع فيديو بشكل واسع على منصات التواصل الاجتماعي يوثق لوقفة احتجاجية شهدت…