‫الرئيسية‬ أخبار عامة جمال بنعمر يترأس المركز الدولي لمبادرات الحوار  
أخبار عامة - 6 أبريل 2021

جمال بنعمر يترأس المركز الدولي لمبادرات الحوار  

الرباط: أعلن اليوم فريق من الديبلوماسيين السابقين في الأمم المتحدة ممن ينحدرون من منطقة الشرق الأوسط وشمال وغرب إفريقيا عن إطلاق المركز الدولي لمبادرات الحوار كأول منصة من نوعها في المنطقة تعنى بقضايا منع وفض النزاعات، وبناء السلام، وتيسير مبادرات الحوار الوطنية بين فرقاء الصراعات، حث أسندت رئاسة المركز إلى الدبلوماسي الأممي المغربي جمال بنعمر.
ويقترح المركز الدولي لمبادرات الحوار وضع خبرة مؤسسيه والعاملين فيه، ممن اشتغلوا لسنوات طويلة في عمليات الوساطة وحل النزاعات وبناء السلام وتيسير الحوارات الوطنية -داخل منظمة الأمم المتحدة وخارجها-، للمساعدة في إنهاء الاقتتال والانقسام السياسي في البلدان التي تشهد احتداما للصراع خلال العقد الأخير. وفي هذا الصدد، يسعى المركز إلى دعم كل المبادرات الوطنية والإقليمية الساعية لإنهاء حالات الاحتراب والانسداد السياسي، وبناء القدرات الوطنية في مجال الوساطة والحوار.
وقال جمال بنعمر، رئيس المركز ووكيل الأمين العام السابق للأمم المتحدة ومبعوثه الخاص إلى اليمن، إن “الحاجة لإطلاق المركز الدولي لمبادرات الحوار نابعة من قناعة مؤسفة هي فشل كل عمليات الوساطة الدولية القائمة في وضع حد للصراعات المستعرة في المنطقة كما هو الحال في سوريا وليبيا واليمن. بالمقابل، فإن النموذج الوحيد للوساطة الناحجة في المنطقة جاء من تونس حيث قادت أربع منظمات محلية -دون دعم من الخارج أو تدخل من الأمم المتحدة- عملية الحوار الوطني الذي كان لنجاحه الفضل في فوزها بجائزة نوبل للسلام“.
يشار إلى أن المجلس الاستشاري للمركز الدولي لمبادرات الحوار يتكون من”جمال بنعمر، رئيس المركز الدولي لمبادرات الحوار:  يعرف على نطاق واسع بنشاطه في مجال دعم الديمقراطية والدفاع عن حقوق الإنسان فضلا عن كونه دبلوماسيا ووسيطا دوليا. تمتد تجربته الدولية على مدى 35 عامًا منها ربع قرن في الأمم المتحدة التي شغل فيها عدة مناصب وصولا إلى رتبة وكيل الأمين العام.

وداد بوشماوي، أول امرأة تونسية تنتخب لرئاسة الاتحاد التونسي للصناعة والتجارة والصناعات التقليدية، حيث شغلت المنصب بين مايو 2011  و يناير 2018. في عام 2013، أطلقت بمعية الاتحاد العام التونسي للشغل مبادرة الحوار الوطني التونسي التي انضمت إليها لاحقا الرابطة التونسية للدفاع حقوق الإنسان والهيئة الوطنية للمحامين بتونس.

إبراهيما فال هو وكيل الأمين العام السابق للأمم المتحدة. شغل على التوالي منصب الأمين العام المساعد لحقوق الإنسان ومدير مركز الأمم المتحدة لحقوق الإنسان في جنيف (1992-1997)، والأمين العام المساعد للشؤون السياسية (1997-2002)، والممثل الخاص للأمين العام للأمم المتحدة في منطقة البحيرات الكبرى (2002-2007).

يوسف  محمود وكيل سابق للأمين العام للأمم المتحدة، وقد ترأس عمليات السلام في عدد من البلدان كبروندي وجمهورية إفريقيا الوسطى وتشاد. كما شغل قبل ذلك عدة مناصب عليا في الأمم المتحدة، لا سيما كمنسق الأمم المتحدة المقيم في غويانا، ومدير إدارة الشؤون السياسية بالأمم المتحدة، ورئيس مكتب وكيل الأمين العام للشؤون السياسية.

هايلي منقريوس وكيل الأمين العام السابق والممثل الخاص للأمين العام للأمم المتحدة لدى الاتحاد الأفريقي بين عامي 2013 و 2018. شغل مناصب مختلفة خلال فترة عمله في الأمم المتحدة بما في ذلك منصب المبعوث الخاص للأمين العام للسودان وجنوب السودان (2011-2013)، ورئيس بعثة الأمم المتحدة في السودان (2009-2011)، فضلا عن منصب مساعد الأمين العام للشؤون السياسية (2007-2009).

طارق متري وكيل الأمين العام السابق للأمم المتحدة والممثل الخاص السابق للأمين العام للأمم المتحدة في ليبيا. يشغل حاليًا منصب رئيس جامعة سان جورج في بيروت.

أحمد ولد عبد الله وزير الخارجية والتعاون الدولي السابق لموريتانيا، ووزير التجارة والنقل الأسبق، وكذلك سفير نواكشوط السابق لدى واشنطن ولدى الاتحاد الأوروبي في بروكسل.

ليلى زروقي الممثلة الخاصة السابقة للأمين العام للأمم المتحدة، والرئيسة السابقة لبعثة الأمم المتحدة لتحقيق الاستقرار في جمهورية الكونغو الديمقراطية – مونوسكو (يناير 2018 – فبراير 2021).

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

رئيس جماعة لوطا يخصص مصاريف وتنقلات أعضاء المجلس للأعوان العرضيين والموسميين

أعلن المكي الحنودي رئيس جماعة لوطا باقليم الحسيمة عن تخصيص ميزانية مصاريف تنقلات الرئيس وك…