‫الرئيسية‬ جهات تخصيص دعم لوجستيكي لمستشفيات جهات الاقاليم الجنوبية لمواجهة كورونا
جهات - صحة - 4 ديسمبر 2020

تخصيص دعم لوجستيكي لمستشفيات جهات الاقاليم الجنوبية لمواجهة كورونا

الرباط- اعلنت وزارة الصحة، على إثر التطور الوبائي الذي تعرفه بعض الأقاليم الجنوبية، وفي إطار الإجراءات الاستباقية لمواجهة جائحة كوفيد19-، عن تخصيص دعم لوجستيكي مهم لفائدة مستشفيات جهات العيون الساقية الحمراء، والداخلة واد الذهب، وكلميم واد نون، وذلك من أجل الرفع من الطاقة الاستيعابية لأسرة الإنعاش بهذه الجهات وضمان العلاج والاستشفاء للمصابين.


وأشرف والي جهة العيون الساقية الحمراء والكاتب العام لوزارة الصحة، يومه الجمعة 04 دجنبر2020، على تسليم عدة تجهيزات بيوطبية ولوجستيكية حديثة وعالية الجودة، وتشمل أسرة الإنعاش ومعدات التنفس الاصطناعي ومولد الأوكسجين وكذا روائز اختبار الكشف السريع وغيرها من المعدات، مما سيرفع من مستوى التكفل بمرضى كوفيد-19 بالجهات الثلاث.
وخلال مراسيم تسليم هذه المعدات والتجهيزات، التي حضرها عدد من المسؤولين المحليين والإقليميين والجهويين، أكد الكاتب العام للوزارة، الدكتور عبد الإله بوطالب، أن الأقاليم الجنوبية للمملكة شهدت مؤخرا ارتفاعا في عدد حالات الإصابة بكوفيد -19، وتزايد الحالات الحرجة، وفي إطار المواكبة والدعم المركزي للمنشآت الصحية المتكفلة بالمرضى، عبأت وزارة الصحة مجموعة من المعدات والتجهيزات البيوطبية لفائدة هذه الجهات، لتحسين ظروف التكفل بالمصابين ودعم المجهودات التي تبذلها الأطر الطبية والتمريضية والتقنية، مشكورة، لمواصلة عملها وأداء رسالتها الإنسانية والنبيلة خاصة في ظروف هذه الجائحة.
من جهة أخرى، جددت وزارة الصحة دعوتها لكافة المواطنات والمواطنين إلى ضرورة التقيد بالتدابير والإجراءات الاحترازية والوقائية ومنها الالتزام بوضع الكمامة بطريقة سليمة، مع احترام التباعد الجسدي والاجتماعي، وكذا غسل اليدين بالماء والصابون أو بالمعقمات عدة مرات في اليوم.. وذلك للحد من عدد الإصابات ومواجهة الارتفاع المفاجئ في نسبة الإصابة وخاصة منها الخطيرة.. في أفق الانخراط الجماعي في عملية التلقيح الوطنية ضد كوفيد -19 التي ستعرفها بلادنا قريبا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

154 مقصيا من الترقية ينتظرون الإنصاف من وزير التربية الوطنية

الرباط- ناشدت التنسيقية الوطنية لضحايا النظامين الأساسيين 85/03 ما بعد 2012، السيد سعيد أم…