‫الرئيسية‬ ثقافة و فن المرأة صحة الوكالة الأوروبية للأدوية: لقاح المختبر السويدي البريطاني أسترازينيكا “آمن وفعّال”
صحة - 19 مارس 2021

الوكالة الأوروبية للأدوية: لقاح المختبر السويدي البريطاني أسترازينيكا “آمن وفعّال”

أعلنت الوكالة الأوروبية للأدوية الخميس أن لقاح المختبر السويدي البريطاني أسترازينيكا “آمن وفعّال”، في قرار كان منتظر جداً إذ إن الاتحاد الأوروبي يعاني نقصاً في اللقاحات ويعتمد على ملايين الجرعات من هذا اللقاح.

وأوضحت مديرة الوكالة إيمر كوك في مؤتمر عبر الفيديو أنّ الهيئة الأوروبية الناظمة للأدوية ومقرّها أمستردام “خلُصت أيضاً إلى أنّ اللقاح غير مرتبط بزيادة خطر الإصابة بجلطات دموية”.

وقبل وقت قصير من الوكالة الأوروبية للأدوية، أكدت هيئة صحية ناظمة بريطانية مستقلة التي كانت تقيّم لقاحي أسترازينيكا وفايزر/بايونتيك، الخميس أنه “لا توجد أدلة على أن جلطات الدم في العروق تحدث بشكل متكرر أكثر من المتوقع في غياب التطعيم، والحال كذلك بالنسبة للقاحين”.

وقالت كبيرة أطباء شركة أسترازينيكا آن تايلور “نرحّب بقرارات الهيئات الناظمة التي تؤكد فائدة لقاحنا للحدّ من (تفشي) الوباء”.

ومن هنا، تستعدّ دول عدة من بينها إيطاليا وفرنسا وألمانيا، الجمعة لاستئناف التطعيم بلقاح أسترازينيكا المضاد لفيروس كورونا، بعد تأكيد الوكالة الأوروبية للأدوية أن هذا الطعم آمن وفّعال.

فقد أكدت فرنسا استئناف التطعيم بلقاح أسترازينيكا اليوم الجمعة كما ألمانيا وبلغاريا وسلوفينيا وحتى إيطاليا التي فرضت إغلاقاً جديداً على ثلاث أرباع سكانها منذ الاثنين.

زد على ذلك، دول أخرى ستستأنف التطعيم بأسترازينيكا خصوصاً إسبانيا والبرتغال وهولندا.

في المقابل ستنتظر النرويج والسويد إكمال تقييمهما الخاصّ للّقاح الأسبوع المقبل لاستئناف استخدامه أم عدمه، إذ قال فريق طبّي نروجي إنّه يرى صلةً بين هذا اللقاح وجلطاتٍ لوحظت لدى مرضى ومتوفين بعد بضعة أيام من الجرعة الأولى.

وكانت حوالى 15 دولة أوروبية قد علّقت احترازياً استخدام لقاح أسترازينيكا بعد تسجيل أعراض جانبية مثل تخثّر الدم وجلطات دموية. وأفادت وسائل إعلام بريطانية أنّ مشكلة الإمدادات ناجمة من تأخّرٍ في تسليم خمسة ملايين جرعة مصنّعة في الهند.

وأعلنت المفوضية الأوروبية من جهتها أنها ستفعّل إجراء تعاقديا لحلّ النزاع مع أسترايزينيكا التي ظهر أنّ عددَ عمليات تسليم الجرعات مِن لقاحها أقلّ ممّا كان متوقعاً.

وأبدت منظمة الصحة العالمية “قلقها خصوصا” حيال الوضع الوبائي في البلقان ووسط أوروبا، وسط ارتفاع أعداد الإصابات في أوروبا للأسبوع الثالث على التوالي.

وقال المدير الإقليمي للمنظمة في أوروبا هانس كلوغه “عدد الأشخاص الذين يموتون بسبب كوفيد-19 في أوروبا اليوم أكبر مما كان في الفترة نفسها من العام الماضي”.

وأودى الوباء بحياة 2,68 مليون شخص على الأقل في العالم، وتخوض عدد من الدول سباقاً مع الزمن ضد الفيروس.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

وحدة طبية متنقلة تعزز المنظومة الصحية ببنجرير

متابعة: حسن البيضاوي تعززت المنظومة الصحية بإقليم الرحامنة باقتناء وحدة طبية متنقلة، تهدف …