‫الرئيسية‬ أخبار الساعة المغرب يسلم الأسترالي من أصل سعودي أسامة الحسني إلى السعودية من دون ضمانات
أخبار الساعة - 13 مارس 2021

المغرب يسلم الأسترالي من أصل سعودي أسامة الحسني إلى السعودية من دون ضمانات

كما كان متوقعا، أصدرت السلطات القضائية المغربية المختصة قرارا يقضي بتسليم الأسترالي من أصل سعودي أسامة الحسني إلى السلطات السعودية بناء على طلب التسليم الذي تقدمت به هذه الأخيرة في إطار نشرة البحث الصادرة في حقه عن منظمة الشرطة الجنائية الدولية (إنتربول) من أجل قضية تتعلق بالسرقة.
وأكد مصدر مطلع أن عملية التسليم تمت في إطار ما تنص عليه الاتفاقية العربية للتعاون القضائي الموقعة في 6 أبريل 1983.
وكانت محكمة مغربية قد بدأت الاثنين الماضي النظر في قضية تسليم المعني بالامر الذي كانت زوجته تخشى أن يتعرض للتعذيب، بل والموت إذا أُرسل إلى السعودية.
واعتُقل الحسني في الثامن من فبراير الماضي عندما وصل إلى مدينة طنجة حيث كان يعتزم الالتحاق بزوجته وطفله الرضيع الذي لم يتجاوز عمره أربعة أشهر.
وحينها، قالت زوجته هناء “أدعو السلطات المغربية إلى الإفراج عن زوجي البريء… أخشى أن يواجه مصيرا مماثلا لمصير جمال خاشقجي إذا سُلم إلى السعودية”، في إشارة إلى الصحفي الذي قتله عملاء سعوديون في القنصلية السعودية بإسطنبول عام 2018.
وتابعت “لم تصدر المحكمة حكما بعد”، مضيفة أن زوجها “لم يشارك في نشاط سياسي علني أو سري مناهض للسعودية”.
وكانت محكمة سعودية قضت بسجن الحسني، وهو رجل أعمال عمل في السابق بجامعة سعودية، لمدة عامين.
وقال مسؤول بوزارة العدل المغربية إن الاعتقال جاء بعد إصدار الشرطة الجنائية الدولية (الإنتربول) مذكرة بطلب من السعودية، مضيفا أن الحسني مطلوب في أمر يندرج تحت قانون العقوبات ويشمل السرقة.
وقال مصدر جيد الإطلاع نقلا عن شاهد عيان حضر الجلسة التي انعقدت بمحكمة النقض في الرباط إن الدفاع ذكر أن الوثائق السعودية تشير إلى أن الحسني مولود لأب مغربي، مما يجعله مغربيا بموجب قانون البلاد.
ونقل المصدر عن المحامين قولهم إن القانون المغربي يمنع تسليم المغاربة إلى دول أخرى.
وقالت خديجة الرياضي من الجمعية المغربية لحقوق الإنسان “صادق المغرب على اتفاقية لمناهضة التعذيب وينبغي أن يمتنع عن تسليم مواطن إلى دولة قد يواجه فيها التعذيب”.
يشار إلى أن اسامة كان يقبع منذ توقيفه بطنجة في سجن تيفلت حيث كان يواجه الترحيل إلى المملكة العربية السعودية.
وأفاد مصدر إعلامي نقلا عن حساب “معتقلي الرأي” على تويتر المختص في نشر تغريدات عن أشخاص معتقلين في السعودية، إن اعتقال الحسني جاء بناء على طلب الرياض وذلك على الرغم من غياب أدلة ملموسة تؤكد قيامه بأنشطة معارضة للنظام السعودي.
وجاء في التغريدة المذكورة أن أسامة الحسني قد دخل إلى المغرب بجواز سفر أسترالي، إلا أن سلطات الرباط تجاهلت ضغوطات السفارة الأسترالية لإخلاء سبيله. وأشار إلى أن حياة المعني بالأمر معرضة للخطر حال ترحيله إلى السعودية.
وأضاف المصدر ذاته، أن زوجة أسامة قالت إنها تمكنت من مقابلة زوجها لبضع دقائق بعد يومين من اعتقاله حيث قال لها إنه يتعرض لضغوط لتوقيع وثيقة تسمح بتسليمه إلى السلطات السعودية دون محاكمة. مشددة على أن زوجها يعيش على الماء وقطعة خبز لا غير واصفة الوضع بالكارتي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

سيرة حياة ابن تيمية

هو أحمد بن عبد الحليم بن عبد السّلام، ولقبه تقيّ الدّين أبو العبّاس، المعروف بابن تيمية. ا…