‫الرئيسية‬ جهات إقليم شتوكة أيت باها.. جمعيات المجتمع المدني بجماعة تسكدلت تنوب عن السكان وتتوجه بشكاية لعامل الإقليم
جهات - 19 مارس 2021

إقليم شتوكة أيت باها.. جمعيات المجتمع المدني بجماعة تسكدلت تنوب عن السكان وتتوجه بشكاية لعامل الإقليم

أكادير: رضوان الصاوي

وجهت جمعيات المجتمع المدنــي بجماعة تسـكدلــت إقليم اشتوكة ايت باها شكاية إلى السيد عامل صاحب الجلالة على إقليم أشتوكة أيت باها في موضوع : رفع ضرر الإعتداءات المتكررة للرعاة الرحل على ساكنة جماعة تسكدلت وممتلكاته.

وجاء في مضمون الشكاية التي توصلنا نسخة منها: نحن الجمعويون الموقعون أسفله، نرفع إلى سيادتكم الموقرة مراسلتنا هذه وذلك لتذكيركم بمشكل الاعتداءات المتكررة التي يسببها الرعاة الرحل بجماعة تسكدلت إقليم اشتوكة ايت باها، بعد أن استبشرت الساكنة خيرا بالأمطار الاخيرة وبسنة فلاحية جيدة، ولم تكد تكتمل فرحتهم حتى تفاجئوا بجحافل الأغنام والخرفان والإبل تزحف على ممتلكاتهم، ووضع أقل ما يمكن أن يقال عنه أنه مأساوي مستفز، نتج عنه العديد من المشاكل نذكر من بينها :

1. إتلاف واستغلال أشجار الأركان التي صنفتها منظمة اليونسكو ضمن لائحة التراث العالمي الإنساني اللامادي.

2. عدم احترام القانون العرفي الخاص بالرعي في المنطقة بحيث يتم الرعي بالقوة و السرقة بالإستيلاء على ثمار شجر الأركان بواسطة قطعان ماشية الرحل ويتم بيعها وحرمان الساكنة المحلية من مورد رزقها الوحيد،و إلحاق أضرار كبيرة بالتعاونيات المشتغلة في منتوجات زيت الأركان.

3. إتلاف مزروعات الساكنة من حرث و أشجار اللوز ونبات الصبار…الأمر الذي أثر سلبا على المجال البيئي وعلى الغطاء النباتي المحلي…

4 الهجوم واستغلال لممتلكات الساكنة ،من خزانات المياه ) مطفيات ( والدور القديمة والمآثر التاريخية ، وتغيير معالم الحدود بين الاراضي…

5 . تهديد الساكنة بأساليب مختلفة وخاصة المارة منهم بالقرب من أماكن تواجدهم ،بالسب والشتم بألفاظ عنصرية وبالضرب والرشق بالحجارة وبالمقاليع ،وكذالك التحرش بالنساء والفتيات والأطفال، وعرقلة السير بالطرق المحلية بواسطة الكم الهائل من قطعان الماشية.

6. إستقرار أغلب الرحل بالقرب من الدواوير، يشكل تهديدا للساكنة وخوفهم من اختطاف أبنائهم من طرف الرعاة الرحل مجهولي الهوية ولاسيما أثناء الذهاب والإياب للمدرسة، كما أن الرحل يتركون ماشيتهم ترعى ليلا لوحدها مما يخلق رعبا وفقدانا للأمن والأمان لدى الساكنة.

7. غياب مراقبة هوية وتحركات الرحل المقيمين بجوار المداشر، يسهل لهم التملص من المسؤولية وانسلالهم من المتابعةالقانونية واستباحة ممتلكات الساكنة، وعدم الاعتراف بالقوانين الوطنية ،بحيث نواجه أناسا يظنون أنهم فوق القانون ولا يعترفون بكون الأرض لأصحابها.

8. التسبب في هدر جهود الدولة (عمليات تخليف شجر الاركان… ) من خلال إتلاف شجر الأركان ونبات الصبار من طرف قطعان الرعاة الرحل.

وأمام كل هذا – تضيف الشكاية- وتفاديا لاستمرار هذه المعضلة التي لم تسلم الساكنة والمجتمع المدني بجماعة تسكدلت من تداعياتها السلبية و جراحها الغائرة في نفوسهم، خاصة في السنوات الماضية والتي وصلت إلى حد الصراع بين السكان وهؤلاء الرعاة الرحل، والتي خلفت قتيلا في صفوف الرحل، وإصابات في صفوق الساكنة ومعتقل ابن تسكدلت حكم عليه ب10سنوات سجنا، ولهذا فالنسيج الجمعوي بتسكدلت يؤكد على :

* رفضه لكل المخططات وأشكال الحلول الملغومة والمحاكة في الخفاء، لطمس الأعراف والتقاليد الموروثة في مجال شجر الاركان و الرعي.

* عزم الساكنة المحلية والمجتمع المدني على تجسيد أشكال نضالية في حالة عدم التعاطي مع حل المشكل وإنصاف الساكنة بتسكدلت.

في حالة استمرار الوضع على حاله، سيضطر أبناء تسكدلت المقيمين بالخارج للقيام بشكايات في الموضوع، والبقاء في بلدان إقامتهم.

لدى يلتمس الموقعون من عامل الإقليم النظر في هذه الشكاية الاستعجالية ، وذلك باتخاذ جميع الإجراءات القانونية اللازمة ووضع تدابير استعجاليه لهذا الغرض وإنصاف الساكنة المحلية مما لحقها من أضرار .

يشار أن هاته المشاكل لدى ساكنة جماعة تسكدلت تتكرر كل سنة دون أن يفكر المسؤولون في إيجاد حل ناجع الذي يتعرض له السكان البسطاء جراء هذه الهجومات من غرباء عن المنطقة و اغتصاب ممتلكاتهم بالقوة والعنف دون وجه حق.

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

سيرة حياة ابن تيمية

هو أحمد بن عبد الحليم بن عبد السّلام، ولقبه تقيّ الدّين أبو العبّاس، المعروف بابن تيمية. ا…